الخميس، 2 فبراير، 2012

ماقبل البلل - جزء ثالث


أكدب علييييك ..آآآآ...أكدب علييييك آآآ.. أكدب عليك لو أولت بحبااااااااك لسسسا أكدب عليك تيرا رارا..

( أخش أخربها) أوماااااااااال أناااا إيش قلي انته أناااا إيشششش؟ لالا تاااكل عيييششش..

كانت دي أغنية وردة الجزائرية ...شغالة في البيت على طووول وأمي لابسة التوب حق البيت ورابطة راصها بداك المنديل حق سعاد حسني..وأخوكم في الله شورت بنطلون توب أي شي بس المهم منديل رابط راصي زيها ومتشعبط أنضِّف معاها المكتبة الكبيرة ..اللي غالباً كل العيلة والجيران عرفوا إنها بسبعة آلاف ريال من أمي وخالاتي وهيا مايوصل سعرها ألف ريال..بس عاد البهارات.

جلسة العصرية حقت أمي وخالاتي كانت الفقرة اليومية ...الرجال في الشغل والحريم كروبو وشاهي وهروج ماتخلص..وكل وحدة أول الجلسة تمدح في بزورتها بعدين تطلع أم الفضايح وحدة وحدة وهاتق يا هشتقه فينا...وبعدين تقلك الطير الأخضر قال لي !!

وكانت في وحده غلبانة اسمها إنشراح تجي تسويلهم حنة وترمي إدنها مع الهروج اللي تنقال وتنقل الهروج لوك لوك لوك من بيت لبيت ...بعدها عرفت إنها سافرت بلاد برا واجوَّزت واحد خواجة وجابو ولد أبيضاني من أبو نمش في وشّو..سموه جاك الدُرزي ..وغالباً هوا اللي لقط هرجة الطير الأخضر وغير لونو ابن اللذينا وخلاه أزرق وعمل تويتر!!


طبعاً مايحتاج أعترف إنو نص الأسلحة المحرمة دولياً كانت موجودة تحت السرير عشان الطير الأخضر دا لازم يموت...سكينة ملطوشة من الطيارة ..ونوبيلة معمولة بلسَاتِك معفنة..ونينشاكو حقت بروسلي سارقها من ولد عمي ...
أكبر مني وكان على بالو إنو حيسير في يوم من الأيام جاوي من كتر مايلبس بلوزة بيضا مقطوعة من الرقبة وبنطلون أسود حق السوريين وجزمة البنات حقت الباليه !! وكل ألعاب المضاربات كان هوا بروسلي واحنا الأشرار...وبرضو ينفرش.


بعدها نِتْرَص كلنا البزورة بنات على أولاد قدام التلفِزون ولا حرف متحمسين عشان العرض حق الاستاند أب كوميدي..عم مشقاص ..العِمّة والشنب والحكاوي اللي تضحكنا..لا في غمزة ولا اعتزار ولا قابلني تسعة إلا ربع..كلو ينام بدري!


بعد العصرية تسمع الصوت اللي يزعق فررررقناا..فررررقنااا...حماااس هذا رد سي مول بكبره جا تحت البيت ..جا عم فرقنا بالبقشة حقتو يبيع القماش وتياب الحريم..وعاد شوف اللي تكشخ هيا اللي جوزها يشتريلها قطعتين أكتر من أخواتها ويقعدو يفرحو بيها سنة على الأقل!...وتاني يوم يروحوا بالقماش عند بنات حنيفة (بنات حنيفة خياطات باكستانيات زمان كانو ساكنين في بيت شعبي). 


بعد المغربية تنزل الشيشة تحت عالدكة ...ويتكي أبويا وكم واحد من عماني وخيلاني وهاتك يا هروج ..يهرجو على السفر والبيت الجديد والأرض أبو إطنعشر ألف ريال ..وعمي أحمد كان مسوي عصام الزامل حقهم أسمعو كلامي اشترو في الشمال قبل لا ترتفع الأسعار...ولا أحد يعبرو..وهوا أول واحد بنى الفيلا والبقية راحو جلا!




كده خلصنا...يلا كل واحد على فصلو ..وإلى هرجة جديدة قريبا.






*إن عجبتك الهرجة أنشرها وسويلنا فولو يا حلو.. وإن ماعجبتك أنشرها وأدي فرصة لغيرك بلكن تعجبو...:)*










هناك تعليقان (2):

  1. جميل جداً جداً اقترح عليك البدء علي اعمل كتاب و الله اسلوب سهل حدا و احسن من الف كاتب من حقون الجرائد بس حلوة رابطة الرأس تسمي في مكة قرطة ترا شكلها الوالدة الله يحفظها ممكن تتبرا منك اللي استغربت ليش ما عملت دا من زمان من الشقاوة و بعدين الارض ب ١٢ الف جاني إسهال و يبدو انها سنه ما لبسوا الديناصور طرحة و الماموث فستان لازلت اضحك مما كتبت و بنتي الصغيرة تتطالع فييا و تقول لي بابا انت تراللي هههههه و تضحك
    محبكم
    الطنبوري باشا

    ردحذف
  2. تركي انشف بسرعة وكمل

    ردحذف